ملفت للنظر

محمد بلخيضر ممن تلقوا الثراث الغماري في طنجة يقول أن بن الصديق نافح للتعريف بالإمام الثاني عشر

السيد محمد بلخيضر، خطيب مسجد الرحمان في العاصمة البلجيكية بروكسيل من أصل طنجاوي في حديث له عن أحمد بن الصديق الغماري –  :” اني اخترت لكم في هذا اليوم كلمات قالها أحد الأشراف و السادة في بلدنا الحبيب المغرب ، لأن بعض الناس يعتقدون أو يظنون بأنه في ذلك البلد لم يكن به سيد و لا عالم ينافح و يدافع و يجاهد من أجل أن يعرف الناس أئمتهم و أن يعرفوا لمن يعطوا ولأهم و بيعتهم حتى لا يموتون ميتة الجاهلية، كما أخبر المعصوم نبينا محمد صلى الله عليه وآله :”  من مات و لم يعرف إمام زمانه مات ميتة الجاهلية”. (حفل ولادة الزهراء ع بروكسيل ، تنظيم منتدى الوفاء ، قناة المودة:  5/13/2012).